“إبدأ وعلم”

ما هو “إبدأ وعلم”

حتى يتمكن المعلمون والمؤسسات التعليمية والخبراء وذوي المعرفة من تقديم برنامج ناجح يستخدم التعلم الإلكتروني، فلابد من المرور ببعض الخطوات والمراحل التي تساعد على تحقيق الهدف المنشود. هم بحاجة منهجية واضحة لتطبيق تعليم إلكتروني حقيقي بحيث تكون كخارطة الطريق لتصميم وبناء وتنفيذ مقرر الكتروني سواء كان منفردا أو ضمن منهج دراسي. يتبغي أن تكون هذه المنهجية مرنة قادرة على التكيف مع ديناميكية المعرفة وتدعم التشاركية والعمل الجماعي من خلال نشاطات تعليمية فعالة أقرب الى الحياة المهنية ويقودها خبراء ضمن جدول دراسي قريب لحاجات المتعلم تدعم قدرته على التعلم الذاتي وبناء شبكته التعليمية الخاصة به.

“إبدأ وعلم” هو برنامج تدريبي عبر الإنترنت سيقدم لمنهجية واضحة تمكن أي فرد أو مؤسسة تعليمية من بناء مقرر إلكتروني فعال يعتمد على عملية تعليمية حقيقية. تتكون المنهجية من مجموعة من الخطوات المتداخلة والتي تم تصنيفها وفق نموذج  ADDIE بحيث تبدأ دورة التنفيذ بالتحليل ولا تنتهي بالتقويم حيث يتم تنفيذ تلك الخطوات بشكل دوري بغرض إدامة المقرر الإلكتروني لجولات عدة.

المراحل الاساسية لبناء المقرر الدراسي

المراحل الاساسية لبناء المقرر الدراسي

سيمكنك هذا البرنامج من الاعداد والتجهيز والتدشين لمقررك الإلكتروني وفقا لهدفك وتطلعاتك وقدرتك وخبرتك. سيوفر لك البرنامج التدريب اللازم ويقدم لك النصيحة والإرشاد التي تساعدك كمعلم محترف ومبدع على تقديم المقرر الإلكتروني الذي تحلم به ايا كانت خبرتك.

طبيعة المقرر الإلكتروني

[box] سيكون المقرر الدراسي متاحا عبر الإنترنت للجميع بدءا من 1/8/2016 بمعدل درس اسبوعيا وسيبقي متاحا بعد ذلك لمن يريد التعلم وفي أي وقت ومن أي مكان.[/box]

هناك 24 خطوة سيخصص درس لكل خطوة. يتضمن كل درس محتوى ونشاطات تعليمية ويتطلب نقاشا بين المتعلمين.ستكون جميع الدروس متاحة للجميع عبر شبكة الإنترنت دون تسجيل أو دفع اي مبالغ مالية.  فقط لمن يرغبون بالتسجيل للحصول على شهادة إنجاز فيمكنهم فعل ذلك في أي وقت حيث سيتم تقييم أعمالهم ومشاركتهم في الدراسة ومنحهم الشهادة بناءا على ذلك.

مقررات إلكترونية حقيقية

[box]

سؤال

هل تعتقد أن المقررات الإلكترونية على شبكة الإنترنت لها قيمة وتستحق أم لا؟

ناقش ذلك من وجهة نظرك.

[/box]

نحن بحاجة الى بناء مقررات إلكترونية دراسية مرنة قابلة للتغيير تعتمد على المعرفة ولا تستخدم التلقين فقط. مقررات تقدم لتجربة تعليمية فعلية وليس مجرد نشر محتوى على الإنترنت. هذه المقررات تعتمد في الاساس على:

  • التغيير المستمر من خلال التركيز على احداث التغييرات المناسبة في المقررات الدراسية جولة بعد أخرى وحتى اثناء سير العملية التعليمية وفق ما يرد من تغذية راجعة وبيانات والتي ينبغي الاستفادة منها إلى اقصى حد ممكن للاستمرار في التطوير والتحسين دون توقف.
  • المعلم الخبير وليس المعلم المالك للمعلومة فلا يمكن أن تنحصر المعرفة اليوم في شخص واحد بما في ذلك المعلم في الصف الدراسي بل أصبحت موزعة بين الناس تعتمد على خبرات متنوعة يختزنها كل واحد فينا. وبالتالي ينبغي أن يعتمد المقرر الإلكتروني على تشارك تلك الخبرات بين الجميع من خلال فريق عمل متعاون يعمل على قيادة العملية التعليمية وليس على فرد واحد
  • الجدول الدراسي الشخصي للمتعلم والذي يساعد المتعلم على التعلم الذاتي. ينبغي أن تركز الجودة في التعلم الإلكتروني على كيفية التعلم والمخرجات التعليمية فهي المقياس الصحيح لجودة أي مقرر دراسي إلكتروني.
  • التعامل مع المقرر الإلكتروني على أنه مشروع مهني إضافة إلى كونه أكاديمي وبالتالي ينبغي التعامل معه على أساس مبدأ الربح والخسارة المادية والمعنوية والاجتماعية. ينبغي أخد التكلفة بعين الاعتبار وكيف سيتم تمويل المقرر الإلكتروني بواقعية دون خيال وأن يتم تجهيز المقرر الإلكتروني قبل تدشينه حتى لا يعاني الفشل والتوقف في منتصف الطريق.

وهذا ما سيحاول هذا البرنامج التدريبي أن يقدمه حيث يعتمد على المفاهيم التالية:

  •  أحدث النظريات المتعلقة بالتعليم الإلكتروني.
  • إدارة المعرفة كما هي مطبقة في مؤسسات الأعمال.
  • التعليم المفتوح.
  • الممارسة والعمل كأساس للتعلم.

لمن هذا المقرر الدراسي؟

هذا البرنامج التدريبي موجه لجميع المدرسين والمعلمين ومسؤولي التدريب على اختلاف مستوياتهم  ولكل من لديه معرفة يرغب بايصالها للناس عبر الإنترنت بغض النظر غن خبرتهم فهو فرصة للنقاش وتبادل المعرفة والتعلم وليس فقط التعليم. ستسطيع اضافة خبرة الى خبرتك وتذكر ما قد يكون غفل عنك أو ان تعرض خبرتك للأخرين وكل ذلك في سبيل تحسين التعليم في عالمنا العربي.

ما هو المطلوب منك؟

من المهم أن تناقش وتعلق وتشارك في التمارين المرفقة في كل درس فهذا أساس عملية التعليم هنا. لا مكان هنا للتلقين أو التواصل باتجاه واحد او الواجبات التقليدية بل للنقاش والحوار والتفاعل فكلنا لديه معرفة وكلنا قادر غلى مشاركة تلك المعرفة مع الأخرين واكتساب معرفة جديدة منهم.

[box]

إبدأ وعلِم - اطرح سؤالا

[/box]

سيبدأ نشر الدروس في الأول من اغسطس/أب 2016 وبمعدل درس اسبوعيا. يمكنك متابعتا عبر تويتر لتعرف عند نشر أي درس.

الدروس



 

اشترك في نشرة تَعلُم الرقمية

العالم الرقمي يتغير باستمرار ونحن بحاجة لأن نكون على اطلاع دائم فاشترك معنا ليصلك كل ما يمكن أن يساعدك في رحلتك نحو التحول الرقمي سواء في العمل أو التعليم أو التواصل.


0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *